قصص اطفال

قصة جميلة للاطفال تحسهم على زيارة المرضي

حثنا ديننا الحنيف علي فضل زيارة المريض، ومدي أهمية في تقوية العلاقات الانسانية، واليوم نقدم قصتان للاطفال، تعرفهم أهمية زيارة المريض.

يحكي أن كان هناك طالب يسمي نجيب، كان له صديقان، كريم وحبيب، وفي يوم لم يحضر كريم إلي النادي الترفيهي كعادته كل يوم، قرر نجيب زيارة صديقه كريم في منزله، ليطمئن علي أخباره وأحواله، قال نجيب لصديقه الاخر حبيب، ما رأيك يا حبيب لو ذهبنا لزيارة صديقنا كريم، فهو لم يأت منذ أيام، لنذهب سويا ونطمئن علي أحوال صديقنا العزيز، قال حبيب إنني أعلم سبب غياب كريم عن النادي، فهو مريض جدا، ويجلس في المشفي منذ أيام، تعجب نجيب من أمر حبيب، وقال له ولما لم تخبرني بهذا الشيء، ظننتك لا تعرف عن أمر هاني مثلي، قال له حبيب وما الداع للقلق يا عزيزي، سيخرج من المشفي عما قريب، ويعود لطبيعته، وينتهي الآمر، لما يجب علّي إخبارك بالآمر، حزن نجيب جدا من كلمات صديقه حبيب وأخبره إن من واجب صديقهم عليهم، أن يزوره، ويطمئنوا علي أحواله، فقد أوصي الرسول صلي الله عليه وسلم بزيارة المريض، تفاجأ حبيب بكلمات صديقه نجي، وإعتذر عن ما بدر منه، واتفقا سويا علي زيارة صديقهم في المشفي، وبالفعل زارو صديقهم وأطمأنوا علي أحواله، وشكر حبيب صديقه نجيب لآنه علمه درساً كبير في الوفاء للاصدقاء، وفي فضل زيارة المرضي.

السابق
قصة سندريلا كاملة مكتوبة الجزء الثاني
التالي
قصة مفيدة للاطفال قبل النوم

اترك تعليقاً