الصحة

أسباب الصداع في مؤخرة الرأس

يشعر بعض الأشخاص أحيانًا بألم خلف الرأس ناتج عن صداع ناتج عن التوتر ، والذي يسبب الشعور بألم خفيف أو ضغط على الجبهة أو خلف الرأس والرقبة. 

ينتشر هذا النوع من الصداع بين البالغين ، لذلك نعلم في الأسطر التالية أهم المعلومات حول الألم وراء الرأس.  

أسباب الصداع في مؤخرة الرأس

– وضع الرأس غير مريح وخاطئ أثناء النوم. 

– تناولي الكثير من الأطعمة الحلوة التي تسبب الصداع من الظهر: الشوكولاته ، وهذا قد يكون علامة على ارتفاع نسبة السكر في الدم.

– التهاب الجيوب الأنفية ، والشعور بألم الظهر أمر طبيعي بسبب الانفلونزا والجري. 

– البكاء الشديد: البكاء المستمر يسبب ألما شديدا في الرأس ، والتخلص من هذا الألم يوصى به للاستحمام الدافئ ، والراحة لفترة معينة.

– الشمس: التعرض لأشعة الشمس المتوهجة لفترة طويلة يسبب صداعًا حادًا في الرأس من الخلف.  

– الأسنان: إصابة تسوس الأسنان ، يؤدي إلى صداع حاد في الرأس.

– الجيوب الأنفية: التهاب الجيوب الأنفية يسبب نصف دائرة ، وصداع في الجزء الخلفي من الرأس ، وأعراض الجيوب الأنفية من الألم على الجبين والأنف والعينين. قد يمتد الألم إلى الأسنان ، ويزداد الألم في الطرف السفلي.

– التعرض للإجهاد العصبي والنفسي والقلق والتوتر. 

أنواع الصداع

– صداع التوتر: هو أكثر أنواع الصداع شيوعًا ، حيث يشعر الشخص بألم ثابت في الرأس ، والعلاج يكمن في استخدام مسكنات الألم مثل الأسبرين ، وتدليك عضلات الرأس والرقبة.

– صداع الجيوب الأنفية: يحدث هذا الصداع نتيجة لعدوى الجيوب الأنفية ، أو أمراض الجهاز التنفسي ، ويجب عليك زيارة طبيبك لوصف المضادات الحيوية المناسبة لعلاج هذا الصداع.

– الصداع النصفي: هذا الصداع يسبب ألما شديدا يعقبه الغثيان ، وهذا الصداع يمنع الشخص من القيام بأنشطة يومية طبيعية.

– الصداع العنقودي: يمكن أن يسبب هذا الألم الشديد ، وغالبًا ما يكون حول عين واحدة. عادة ما تحدث في وقت معين من السنة ، وربما خلال فترة تتراوح من شهر إلى شهرين.

السابق
شعر عن الوالدين
التالي
احاديث نبوية عن الفتنة

اترك تعليقاً